مقالات رأي

المقابلة الشفوية بالمدارس العليا للأساتذة

المقابلة الشفوية ليست بالعظمة والتهويل أو التضخيم الذي تسمعون عنه

ولا تشبه مقابلات العمل التي تقرأُ عنها في مواقع ومنتديات الالكترونية أبداً
كل ما سيصادفكم : طاولة وأستاذ في الجهة المقابلة على الأكثر كأيّ مقابلة بين اثنين , يستفسر -الأستاذ المشرف- ويسألكم عن أمور بسيطة .
لذلك عليك التحلّي بالشجاعة اللازمة للردّ على أسئلته وترك الخوف جانباً لأنّ لا شيء يستدعي الرهبة أو الخوف
.لكن عليك أن تهتم بـ :

1- اللغة السليمة :

يولي المشرفونَ على المقابلات اهمية بالغة للغة المترشّح أثناءَ حديثك إليهم لأنها تعطي انطباع عن مدى تمكنّك منها , التحكمّ فيها للتواصل بطريقة أفضل مع تلاميذ مستقبلاً ( خاصة اللغات الاجنبية )
فالمترشّح الذي لا يستطيع تركيب جملة مفيدة بسيطة بالفرنسية لا يكفيه حب هذه اللغة ليكون في الكلية الفلانية .

2- الهندام :

يعطي أغلب المشرفين على المقابلة أهمية بالغة أيضا للهندام انطلاقاً من لباسِك وصولاً إلى حلاقة شعرك وحتى رائحة عطرك الذي تستخدمه .فلا ينصح باستخدام عطور في المقابلة لأنه قد يتعدى ليكون مسألة شخصية تدفع ثمنها بخروجك ورفضك خاصة الإناث ، أما الذكور فيجب الاهتمام بحلاقة الشعر ( فتكون عادية ) واللحية , الابتعاد عن الخطوط ومختلف الصور التي تعطي عنك صورة أنك لست أهلاً لتكون أستاذاً .

3- المظهر الخارجي :

يعتقد الكثير من المترشحين أنه إذا لم يكن جميلاً ( أو شاباً وسيماً ) سيرفض وهذا خطأ .لأن المقابلة تهتم بالعيوب الخلقية ولا تُعنى بمعيار جمالك فهذه ليست مقابلة عرض الأزياء أوملك الجمال .فالعيوب التي يهتم بها المشرف تلك التي تعيق عملية التواصل بينك وبين التلميذ مستقبلًا ( في كلية الاعلام الٱلي قد ترفض لأنك لا تتميز برؤية كاملة )
أو عاهات مستدامة ( حروق على مستوى الوجه وتشوهات مثلا) أو ٱثار لجروح بالغة ( عين غائرة ، أنف أو خد ممزق)
بعض المشرفين – قلّة قليلة جدا – على المقابلة يتغاضونَ عن مسألة الـ عاهات لكن الأغلبية ترفض الأمر.

4- الاطلاع وثقافة المترشّح :

وهيَ أهمّ نقطة في المقابلة الشفوية لدخول المدرسة العليا للأساتذة ، في وقت أن كلية اللغات يتطلبّ إلمام باللغة وعدم الوقوع في أخطاء بسيطة ، فكلية التاريخ مثلاً يتوجبّ اطلاع على تاريخ بلدك على الأقل و تاريخ منطقتك كأقل تقدير .

عابد زواوي

الثرَوَة العُظمى في العَالم هيَ عقلُ المَرء وحُروفهُ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: