رياضة

شباب عين وسارة في الثاني هواة

شباب عين وسارة لكرة القدم النادي التاريخي في ولاية الجلفة يحقق الصعود إلى القسم الثاني هواة بعد موسم متميز و برقم قد يكون سابقة في تاريخ كرة القدم بتلقيه لـ ثمانية أهداف خلال 28 مباراة و قبل جولتين من إسدال الستار عن البطولة إذ تبقى له مباراتان واحدة في عين الدفلة و الأخرى ستكون بملعب أول نوفمبر 1955 بـ عين وسارة ضد شبيبة الشراقة

و يدين السيارباو في تأهله بالدرجة الأولى إلى جمهوره الوفي و الرائع داخل الديار و خارجها إذ جعل اللاعبين يشعرون و كأنهم لعبو كامل مباريات الموسم في عين وسارة و خاصة مجموعة “المحاربون الخضر VG ” الذين أبدعوا و أمتعوا و سهروا و حضروا و ضحوا و بمجهوداتهم الفردية و الارتجالية و على نفقاتهم الخاصة من أجل الشباب و من أجل عين وسارة

و هذا دون أن ننسى الطاقم الإداري بقيادة الرئيس “نقيش” الذي تعامل باحترافية كبيرة من حيث السهر على راحة اللاعبين و وضعهم في أحسن الظروف ماديا و معنويا و إبعادهم عن الصغوط

و كذا الطاقم الفني بقيادة المدرب بوغراب و مساعدوه “عمار حسني” و مدرب الحراس “محمد صوار” اللذين وظفو كامل خبرتهم لمصلحة الفريق و تحقيق الهدف المنشود الذي طال انتظاره

و العامل الأهم في هذا الإنجاز يعود إلى اللاعبين صانعوا الفرحة و زارعو البسمة و الذين لن ينساهم الشارع الوساري و ستظل أسماؤهم محفورة في عقول و قلوب الجماهير و في دفاتر تاريخ الفريق و على رأسهم قائد الفريق “سليمان أم الريش” و مستقبل الفريق اللاعبان المتألقان المدافع الفذ “سعيد نقموش” و الفنان “عمار حجيلة”

و يأمل الشعب الوساري من فريقه مزيدا من التألق لأن شباب عين وسارة و كممثل عن ولاية الجلفة الولاية المليونية يستحق أكثر من الثاني هواة و هذا بدعم مادي من طرف السلطات البلدية و الولائية لأن مصاريف الموسم القادم ستكون أكثر من مصاريف قسم ما بين الرابطات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: